آخر 10 مشاركات
آه ، ثم آه ، ثم آه .. (الكاتـب : أبو بكر يوسف لعويسي - آخر مشاركة : أبو بكر يوسف لعويسي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 147 )    <->    اسطوانة المتون العلمية (الكاتـب : محمد بن أحمد أبو حذيفة الجزائري - آخر مشاركة : محمد بن أحمد أبو حذيفة الجزائري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 129 )    <->    مخاطبة العقلاء بالحق وأن حرمة الأنبياء أمواتا هي كحرمتهم أحياء ولا فرق . (الكاتـب : مجدي أبوبكر عبدالكريم العوامي - آخر مشاركة : أبو بكر يوسف لعويسي - مشاركات : 2 - المشاهدات : 998 )    <->    كشف ملابسة وبيان وتوجيه سلفي مما حدث بفرنسا (الكاتـب : أبو بكر يوسف لعويسي - آخر مشاركة : أبو بكر يوسف لعويسي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 192 )    <->    تذكير وتنبيه لما تخوفه المصطفى أشد من فتنة الدجال على أمته (الكاتـب : أبو بكر يوسف لعويسي - آخر مشاركة : أبو بكر يوسف لعويسي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 120 )    <->    غلق الأبواب في وجه شبهة تكاد تكون قاعدة عند كثير من الشباب (الكاتـب : أبو بكر يوسف لعويسي - آخر مشاركة : أبو بكر يوسف لعويسي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 209 )    <->    من الأسباب التي ينال بها المرء شفاعة النبي صلى الله عليه وسلم. (الكاتـب : أبو معاوية مجدي الصبحي - آخر مشاركة : أبو معاوية مجدي الصبحي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 211 )    <->    أسطوانة سلسلة فــــقـه الأذان للشيخ محمد سعيد الرسلان حفظه الله - (الكاتـب : محمد بن أحمد أبو حذيفة الجزائري - آخر مشاركة : محمد بن أحمد أبو حذيفة الجزائري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 337 )    <->    رجل فاتته صلاة المغرب فجاء وقد قامت صلاة العشاء فماذا يفعل ؟؟؟ مسألة مهمة (الكاتـب : أبو بكر يوسف لعويسي - آخر مشاركة : أبو بكر يوسف لعويسي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 408 )    <->    دحض شبهة قصة التحكيم ورفع المصاحف التي يستدل بها المتظاهرون في رفعهم المصاحف (الكاتـب : أبو بكر يوسف لعويسي - آخر مشاركة : أبو بكر يوسف لعويسي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 334 )    <->   
العودة   منتديات نور اليقين > قسم الأسرة المسلمة > ساحة المرأة المسلمة ( المشاركة خاصة بالنساء )

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-Dec-2010, 06:37 AM   رقم المشاركة : [1]
الأثرية
مشرفة قسم الأسرة المسلمة

 الصورة الرمزية الأثرية
 





الأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to all

7a [ تفريغ ] خطبة جمعة بعنوان : « آفات الْلِّسَان »

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِيمِ

السَّلام عليكنَّ ورحمة الله وبركاته


«آفات اللِّسان»
لمعالي الشَّيخ الدُّكتور/ صالح بن فوزان الفوزان
حَفِظَهُ اللهُ تَعَالَى
بتاريخ: 07، 11، 1431هـ.




الخطبة الأُولى:
الْحَمْدُ للهِ خَلَقَ الْإِنْسَانَ ، عَلَّمَهُ الْبَيَان ، وَحَذَّرهُ مِنْ آفَاتِ الْلِّسَان ، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلـٰه إِلَّا الله ، وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ ، شَهَادَةً تَفْتَحُ لِقَائِلهَا أَبْوابَ الْجِنَان ، وَتُغْلِقُ عَنْهُ أَبْوابَ النِّيِرَان ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ ، الْمُؤيَّدُ بِالْمُعْجِزَاتِ وَالبُرهَان ، صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وعَلَىٰ آلِهِ وَأَصْحَابِهِ ، أَهْلَ الْبِرِّ وَالْإِيمَانْ ، وَسَلَّمَ تَسْلِمًا كَثِيراً.
أَمَّا بَعْدُ:

أَيُّها النَّاس ؛ اتَّقوا الله تعالىٰ ! تحفَّظوا مِن ألسنتكم ، واحْذروا مِن عواقب كلامكم .
قالَ اللهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَىٰ : ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا* يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا ( الأحزاب : 70 ، 71 ).

وَقالَ تَعَالَىٰ : ﴿أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاء*تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللّهُ الأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ* وَمَثلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِن فَوْقِ الأَرْضِ مَا لَهَا مِن قَرَارٍ* يُثَبِّتُ اللّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُاللّهُ مَا يَشَاء( إبراهيم : 24 ، 27 ).

وَقالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « وَمَنْ كَانَ يُؤمِنُ بِاللهِ والْيَوْمِ الآخِر ؛ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُتْ ».
وقالَ عَلَيْهِ الصَّلاةُ وَالسَّلام : « وَهَلْ يَكُبُّ النَّاسَ عَلَىٰ وُجُوهِهم ـ أَوْ قالَ : عَلَىٰ مَنَاخِرهِم ـ إِلَّا حَصَائِدُ أَلْسِنَتِهِم؟ ».

فاتَّقوا الله ؛ عباد الله ! وتحفظُّوا مِن ألسنتكم ، وزِنُوا كلامكم ، فإنَّ الكلام يُحْصىٰ عليكم ، ويكتبُ فِي صحائفكم .
﴿ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ( ق : 18 ).
﴿أَمْ يَحْسَبُونَ أَنَّا لَا نَسْمَعُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُم بَلَىٰ وَرُسُلُنَا لَدَيْهِمْ يَكْتُبُونَ( الزخرف : 80 ).

فَاتَّقوا الله ؛ عباد الله ! واعلموا ! أنَّ كلامكم مُحْصًى عليكم ؛ ومحاسبون عليه ، فإنْ كانَ خيراً أثمر لكم خيرا . ﴿ إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ(فاطر : 10 ).

وإنْ كانَ كلامًا سيّئًا فستندمون يوم لا ينفع النَّدم !

وإنَّ أقبح الكلام ؛ وأشدَّ الكلام : الشِّركُ باللهِ عَزَّ وَجَلَّ ؛ مِن دعاء غير الله ؛ والاسْتغاثة بغير الله ؛ وغير ذٰلك من الألفاظ الشِّركيَّة فتجنَّبوها .

وكذٰلك مِن أقبح الكلام : القول علىٰ الله بغير علم ؛ وهو عديل الشِّرك بالله !

أو هو فوق الشِّرك بالله ؛ قالَ تَعَالَىٰ : ﴿وَأَن تُشْرِكُواْ بِاللّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَن تَقُولُواْ عَلَىٰ اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ( الأعراف : 33 ).

وذٰلك كَـ القول بأنَّ الله حلَّ كذا ؛ أو حرَّم كذا ؛ مِن غير دليلٍ مِن الكتابِ والسُّنَّة !

فلا يجوز القول علىٰ الله بغير علم !

والخوضُ فِي أحكام الشَّرع بالتَّحليلِ والتَّحريم إلَّا لِمن عندهُ علمٌ ، وبصيرة .

ومِن أقبح الكلام : شهادةُ الزُّور ؛ فقد عدلت شهادة الزُّور شركًا بالله عَزَّ وَجَلَّ ؛ ممَّا يتساهل فيه النَّاس ؛ ويجعلون الشَّهادة إنَّما هِيَ مِن باب الفزعة لأصدقائه ، وعشيرته ، وأقربائه ، فيساعدهم بالشَّهادة ؛ ولو كان كاذبا ؛ ولو كانَ لا يعلم ما يقول !

واللهُ تَعَالَىٰ يقول : ﴿إِلَّا مَن شَهِدَ بِالْحَقِّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ( الزخرف : 86 ).

مَا شَهِدْنا إلَّا بِما عَلِمْنا ، فلا يجوز للإنسان أنْ يشهد إلَّا إذا كانَ صادقًا فِي شهادته ، يريدُ بها بيان الحقّ ، لا يُريدُ بها الهوىٰ ، والميل مع أحد النَّاس علىٰ الآخرين .

وإنَّ مِن أقبح الكلام : في ما بين النَّاس ، الغيبة ، والنَّميمة .

˘والغيبة هي : ذكرك أخاك بما يكره .

˘والنَّميمة هي : نقل الحديث بين النَّاس ، علىٰ وجه الإفساد بينهم !

قالَ اللهُ جَلَّ وَعَلَا : ﴿وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ( الحجرات : 12 ) .

وَقالَ اللهُ جَلَّ وَعَلَا : ﴿ وَلَا تُطِعْ كُلَّ حَلَّافٍ مَّهِينٍ* هَمَّازٍ مَّشَّاء بِنَمِيمٍ* مَنَّاعٍ لِّلْخَيْرِ مُعْتَدٍ أَثِيمٍ ( القلم : 10 ، 12 ).

فالغيبة والنَّميمة ، مِن أقبح ما يُفسد بين النَّاس ؛ ويوقع العداوة بينهم !

وكذٰلك السُّخرية من النَّاس ؛ وتَنَقُّصُّ النَّاس ؛ وتتبُّع زلاتم ؛ ونقل الحديث في ما يُسِيءُ إلىٰ الآخرين !

فاتَّقوا الله ؛ عباد الله ! قالَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « إنَّ الرَّجل لِيَتكلَّم بِالكلمة مِنْ سَخَطِ اللهِ ، لَا يُلْقِي لَهَا بَالًا يهوي بها فِي النَّار أبعد ممَّا بين المشرق والمغرب ؛ وإنَّ الرَّجل ليتكلَّم بِالكلمةِ مِن رِضوَانِ اللهِ ، لا يُلقِي لها بالًا يرفعه الله بها درجات ».

فاتَّقوا الله ؛ عباد الله ! تحفظُّوا مِن ألسنتكم ؛ فإنَّ اللِّسان هو أخطر الأعضاء، ولهٰذا كُلّ الأعضاء تتبَرأُ مِن اللِّسان ؛ وتعضه ، وتخوفه بالله ، تَقُولُ لَهُ :« اتَّقِ الله ؛ فإنَّما نَحْنُ بِكِ ؛ إنْ اِسْتَقَمْتِ اسْتَقَمْنَا ، وإنْ اعْوَجَجْتِ اعْوَجَجْنَا ».

قالَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « أَكْثَرُ مَا يُدْخِلُ النَّاس النَّار ؛ الْفَمُ وَالْفَرْج ».

يعني : اللِّسان ؛ والكلام البذي ؛ والزِّنا والفواحش.

وَقالَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « مَنْ يَضْمَن لِي ما بَيْنَ لَحْيَيْهِ ، وَمَابَيْنَ رِجْلَيْهِ ، أَضْمَن لَهُ الْجنَّة ».

فاتَّقوا الله ؛ عباد الله ! تحفظُّوا مِن ألسنتكم ؛ فإنَّها سلاحٌ ذو حدَّين ؛ كثيرٌ مِن النَّاس لا يُبالي بإطلاق لسانه فِي المجالس ؛ وفِي تتبُّع عورات النَّاس ونشرها !

﴿إِذْ تَلَقَّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُم مَّا لَيْسَ لَكُم بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمٌ( النور : 15 ).

علىٰ المسلم أنْ يشتغل بعيوبه ؛ ويترك عنه عيوب الآخرين إلَّا مِن باب النَّصيحة فِي ما بينهُ وبينهم، أمَّا أنْ يتَّخِذَ مِن أخطاءهم مجالًا لِلْحَديث فيهم فِي المجالس فإنَّ ذٰلك مِن أعظم الإثم، حتَّىٰ ولو كانوا واقعين فيما يذكره عنهم ، فإنَّ ذٰلك مِن الغيبة.

فاتَّقوا الله ؛ عباد الله !

˘ إنَّ اللِّسان إمَّا أنْ يَجْنِي لك خيراً ، إنْ استعملتهُ بذكر الله ، ولطاعة الله ، ونطقت به للخير.

˘ وإمَّا أنْ يَجْنِي عليك شرًّا ؛ إنْ استعملتهُ في الغيبة ، والنَّميمة ؛ والكلام المُحرَّم .

وما أسهل الكلام المُحرَّم ! وما أسهل الغيبة والنَّميمة علىٰ كثيرٍ مِن النَّاس ! وإنَّ اللِّسان مِن بين الأعضاء لا يُكلِّفُ الإنسان ، ولا يُتْعِبهُ ، فَيتحرَّك الحركات الكثيرة ولا يتعب ، بخلاف الأعضاء فإنَّها إذا تحرَّكت تتعب .
فاللِّسان خطرهُ عظيم ؛ وشرُّهُ وبيل ؛ إلَّا مَن اتَّقَى الله وحفظ لسانه .

أعوذُ باللهِ مِن الشَّيْطان الرَّجيم: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا* يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا ( الأحزاب : 70 ، 71 ).

بارك الله لي ولكم فِي القرآن العظيم ، ونفعنا بما فيه مِن البيان والذِّكر الحكيم، أقول قولي هٰذا وأسْتغفر الله لي ولكم ، ولجميع المسلمين مِن كُلّ ذنب ، فاسْتغفروهُ إنَّهُ هو الغفور الرَّحيم.





F jtvdy D o'fm [lum fuk,hk : « Nthj hgXg~AsQhk »

 

توقيع الأثرية

 


وَقَالَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ : « الجَمَاعَةُ مَا وَافَقَ الحَقَّ ؛ وإِنْ كُنْتَ وَحْدكَ » .
رواهُ ابن عساكر في « تاريخ دمشق » ( 13 / 322 / 2 )
بسندٍ صحيحٍ عنه .

التعديل الأخير تم بواسطة الأثرية ; 13-May-2012 الساعة 08:24 PM.
الأثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-Dec-2010, 01:49 PM   رقم المشاركة : [2]
أم حمزة السلفية
مشرفة القسم التقني

 الصورة الرمزية أم حمزة السلفية
 





أم حمزة السلفية has a spectacular aura aboutأم حمزة السلفية has a spectacular aura aboutأم حمزة السلفية has a spectacular aura about

افتراضي رد: « آفات اللِّسان . . . ! »



 

توقيع أم حمزة السلفية

 




*** لا إلَه إلاّ الله العَظيم الحَليم ***



أم حمزة السلفية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-Dec-2010, 06:58 AM   رقم المشاركة : [3]
الأثرية
مشرفة قسم الأسرة المسلمة

 الصورة الرمزية الأثرية
 





الأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to all

افتراضي رد: [ تفريغ ] خطبة الجمعة بعنوان : « آفات اللِّسان . . ! » لمعالي الشيخ الدُّكتور : صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان - حفظه الله تعالى -

وعليكِ السَّلام ورحمة الله وبركاته

آمين ، وجزاكِ الله بمثلهِ وزيادة أخيّتي

رعاكِ الله ..

 

توقيع الأثرية

 


وَقَالَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ : « الجَمَاعَةُ مَا وَافَقَ الحَقَّ ؛ وإِنْ كُنْتَ وَحْدكَ » .
رواهُ ابن عساكر في « تاريخ دمشق » ( 13 / 322 / 2 )
بسندٍ صحيحٍ عنه .
الأثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-Dec-2010, 10:09 PM   رقم المشاركة : [4]
الداعية
الإدارة النسائية لشبكة نور اليقين

 الصورة الرمزية الداعية
 





الداعية is a name known to allالداعية is a name known to allالداعية is a name known to allالداعية is a name known to allالداعية is a name known to allالداعية is a name known to all

افتراضي رد: [ تفريغ ] خطبة الجمعة بعنوان : « آفات اللِّسان . . ! » لمعالي الشيخ الدُّكتور : صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان - حفظه الله تعالى -

وعليكِ السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ

ونفع بكِ

 

الداعية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-Dec-2010, 05:17 AM   رقم المشاركة : [5]
الأثرية
مشرفة قسم الأسرة المسلمة

 الصورة الرمزية الأثرية
 





الأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to all

7a رد: [ تفريغ ] خطبة الجمعة بعنوان : « آفات اللِّسان . . ! » لمعالي الشيخ الدُّكتور : صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان - حفظه الله تعالى -

آمين ، ولكِ بالمثل أخيّتي، وفقكِ الله تعالى لكل خير.




الخطبة الثَّانية:


الحمدُ للهِ ربِّ الْعَالَمين ، وأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلـٰهَ إِلَّا اللهَ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ ، وأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ ، صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وعَلَىٰ آلِهِ وَأَصْحَابِهِ ، وَسَلَّمَ تَسْلِمًا كَثِيراً .

أَمَّا بَعْدُ :

أَيُّها النَّاس ؛ اتَّقوا الله تعالىٰ !

واعلموا ! أنَّ مِن أخطر عيوب اللَّسان الكذب في الحديث ؛ وهو صفة المنافقين !

قالَ صَلَّىٰ اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « آيَةُ مُنافِقِ ثلاث : إِذَا حَدَّثَ كَذَب ، وإِذَا وَعَدَ أَخْلَفْ ، وإِذَا أؤْتُمِنَ خَانَ ؛ وَإِذَا خَاصَمَ فَجَرَ ؛ وإِذَا عَاهَدَ غَدَرَ ».

فأوَّلُ هٰذه الصِّفات القبيحة ؛ الكذبُ فِي الحديث !

كثيرٌ مِنَ النَّاس لا يُبالِي بِهٰذا ؛ وقد يتَّخِذَ الكذبَ بالحديث مِن باب المزاح ؛ ومِن باب إضحاك النَّاس ،

وهو لا يَدْرِي أنَّهُ يُحمِّلُ نفسهُ أوزارًا ؛ ويُعرِّضها أخطارًا ؛ وهو جالسٌ يَتفكَّه بالكلام فيما لا يَعْنِيه !

قالَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « مِنْ حُسْنِ إِسْلامِ الْمَرءِ تَرْكُهُ مَا لَا يَعْنِيهِ ».

فالمسلم يحفظ لسانه ، إلَّا فيما فيه فائدة ، وما فيه خيرٌ له ، وخيرٌ لِلْمُسلمين .

قالَ تَعَالَىٰ : ﴿ وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً ( البقرة : 83 ).

فالكلام كلُّهُ خفيفٌ علىٰ اللِّسان ، لـٰكن منه ما هو قبيح ، يورد صاحبه إلىٰ النَّار !

كان أبو بكرٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ يأخُذُ بِلسانِ نفسه ويقولُ : " هٰذا الَّذِي أَوْرَدَنِي الْمَوْارِد ".

كان ابنُ عبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ تَعَالَىٰ عَنْهُمَا يقول : " أَيُّها الْلِّسَانْ قُلْ خَيْرًا تَغْنَمْ ، أَوْ اِسْكُتْ عَنْ شَرٍّ تَسْلَمْ ، وإِلَّا فَإِنَّكَ سَتَنْدَمْ " (10) .

قال الله جَلَّ وَعَلَا : ﴿ لاَّ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ ابْتَغَاء مَرْضَاتِ اللّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا ( النِّساء : 114 ) .

وقالَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « كَلِمَتَان خَفِيفَتانِ عَلَىٰ الْلِّسَان ، ثَقِيلَتَانِ فِي الْمِيزَان ، سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ ، سُبْحَانَ اللهِ الْعَظِيم ».

فأكْثِروا مِن هٰذا الكلام الطَّيِّب ، ومِن قول : « لَا إِلـٰهَ إِلَّا الله ».

والإكثار مِن ذِكر الله ، وتِلاوة القُرآن ، تسبيحِ والتَّهليلِ والتَّكبير ، لِتَغْرسوا لكم غرسًا في الجنَّة بكل كلمةٍ تقولونها مِن هٰذا الكلام الطَّيِّب ، تُغْرَسُ لكم غِراسٌ فِي الجنَّة ، وأنتم جالسون لا تتكلَّفون شيئًا ، ولا تنفقون شيئًا مِن أموالكم .

فاللِّسانُ أمرهُ عظيم !

إنْ اِسْتعملتهُ فِي الخير : حصَّل لكَ خيرًا كثيرًا مِن غير تكلُّف .

وَإنْ اِسْتعملتهُ فِي الشَّرِّ : أوقعكَ فِي النَّار ؛ وغضب الله ؛ وأنتَ لا تُلقِي لذٰلكَ بالًا !

فَتَحفَّظ مِن لسانكَ أيُّها المُسلم !

اِحْفظ لِسَانِكَ أَيُّهَا الإِنْسَانُ ˘˘˘ لَا يَلْدَغَنَّكَ إِنَّهُ ثُعْبَانُ
كَمْ فِي الْمَقَابِرِ مِنْ قَتِيلِ لِسَانِهِ ˘˘˘ كَانَتْ تَهَابُ لِقَائَهُ الشُّجْعَانُ

فاتَّقوا الله ؛ عباد الله !

وتَحفَّظوا مِن ألسنتكم ؛ وزِنوا كلامكم ، فما كان فيه خير فتكلَّموا ، وما كان فيه شرّ فاسْكتوا .

عملاً بقوله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « وَمَنْ كَانَ يُؤمِنُ بِاللهِ والْيَوْمِ الآخِر ؛ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُت ».

واعلموا ! « أَنَّ خَيْرَ الْحَدِيثِ كِتَابُ الله ، وَخَيْرَ الهَدْيِ هَدْيُ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَشَرَّ الأُمُورِ مُحْدَثَاتُهَا ، وَكُلَّ بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ ».

وَعَلَيْكُمْ بِالْجَمَاعَةِ ،« فَإِنَّ يَدُ اللهِ مَعَ الْجَمَاعَة ، وَمَنْ شَذَّ شَذَّ فِي النَّار ».

واعلموا ! أنَّ اللهَ أمركم بأمرٍ بَدَأَ فيهِ بنفسه ، فقالَ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَىٰ :

﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَىٰ النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا( الأحزاب : 56 ) .

اللّٰهُمَّ ! صَلِّ وَسَلِّمَ عَلَىٰ عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ ، نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ ، وَارْضَ اللّٰهُمَّ عَنْ خُلَفَائِهِ الرَّاشِدِينَ الأَئِمَّةَ الْمَهْدِييِن ،

أَبِي بَكَرٍ وَعُمَرَ وَعُثْمَانَ وَعَلِيّ ، وعَنِ الصَّحَابَةِ أَجْمَعِين ، وَعَنِ التَّابِعِين وَمَنْ تَبِعَهُم بِإِحْسَانٍ إِلَىٰ يَوْمَ الدِّينْ .

اللّٰهُمَّ ! أَعِزَّ الإِسْلامَ والْمُسْلِمينْ ، وأَضِلَّ الشِّركَ والمُشْركين ، وَدَمِّر أَعْدَاءَ الدِّين ،

وَاجْعَلْ هٰذَا الْبَلَدَ آمِنًا مُطْمَئِنًا وَسَائِرَ بِلَادَ الْمُسْلِمينَ عَامَّةً يَا رَبَّ الْعَالَمِينْ .

اللّٰهُمَّ ! اِدْفَعْ عَنَّا الْغَلا ، وَالْوَبَا ، وَالرِّبا ، وَالزِّنَا ، وَالزَّلَازِلَ وَالمِحَنْ ، وَسُوءَ الْفِتَنْ ،

مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنْ ، عَنْ بَلَدِنَا هٰذَا خَاصَّةً ، وَعَنْ بِلَادَ الْمُسْلِمينَ عَامَّةً يَا رَبَّ الْعَالَمِين .

اللّٰهُمَّ ! وَلِّي عَلَيْنَا خَيَارَنَا ، وَاكْفِنَا شَرَّ شِرَارَنَا ، وَلَا تُسَلِّطْ عَلَيْنَا بِذُنُوبِنَا مَنْ لَا يَخَافُكَ وَلَا يَرْحَمُنَا .

اللّٰهُمَّ ! اِجْعَلْ وَلَايَتَنَا فِي مَنْ خَافَكَ وَاتَّقَاكَ ، وَاتَّبَعَ رِضَاكَ يَا رَبَّ الْعَالَمِين .

اللّٰهُمَّ ! وَفِّقْ وَلِيَّ أَمْرِنَا لِمَا فِيهِ صَلَاحَهُ وَصَلَاحُ الإِسْلَامِ وَالْمُسْلِمِينَ .

اللّٰهُمَّ ! أَصْلِحْ بِطَانَتَهُ وَجُلَسَائَهُ وَمُسْتَشَارِيِهِ ، وَأَبْعِدْ عَنْهُ بِطَانَةَ سُوءِ وَالْمُفْسِدِينَ .

رَبَّنَا ! تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيم ، وَقِنَا شَرَّ الْفِتَن مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَن .

رَبَّنَا ! تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيم ، وَتُبْ عَلَيْنَا ، إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيم .

عباد الله !

﴿ إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاء ذِي الْقُرْبَىٰ وَيَنْهَىٰ عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ* وَأَوْفُواْ بِعَهْدِ اللّهِ إِذَا عَاهَدتُّمْ وَلاَ تَنقُضُواْ الأَيْمَانَ بَعْدَ تَوْكِيدِهَا وَقَدْ جَعَلْتُمُ اللّهَ عَلَيْكُمْ كَفِيلاً إِنَّ اللّهَ يَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ ( النَّحل : 90 ، 91 ) .

فاذكروا الله يذكركم ، واشْكروه علىٰ نعمه يزدكم ، ولذكر الله أكبر ، واللهُ يعلم ما تصنعون .اهـ.


لِلْحِفْظ || لِلاسْتِمَاع
‏تم تفريغها : الخميس‏ / 17‏ محرم‏ / 1432هـ.
الموافق / ‏23‏/12‏/2010 م.

 

توقيع الأثرية

 


وَقَالَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ : « الجَمَاعَةُ مَا وَافَقَ الحَقَّ ؛ وإِنْ كُنْتَ وَحْدكَ » .
رواهُ ابن عساكر في « تاريخ دمشق » ( 13 / 322 / 2 )
بسندٍ صحيحٍ عنه .

التعديل الأخير تم بواسطة الأثرية ; 13-May-2012 الساعة 07:53 PM.
الأثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-Dec-2010, 05:41 AM   رقم المشاركة : [6]
أم قتيبة
عضو جديد
 





أم قتيبة is on a distinguished road

افتراضي رد: [ تفريغ ] خطبة الجمعة بعنوان : « آفات اللِّسان . . ! » لمعالي الشيخ الدُّكتور : صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان - حفظه الله تعالى -

بارك الله فيك أختي

 

أم قتيبة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-Dec-2010, 07:32 PM   رقم المشاركة : [7]
الأثرية
مشرفة قسم الأسرة المسلمة

 الصورة الرمزية الأثرية
 





الأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to allالأثرية is a name known to all

افتراضي رد: [ تفريغ ] خطبة الجمعة بعنوان : « آفات الْلِّسَان . . ! »

آمين ، وإيّاكِ أخيّتي

رعاكِ الله ، وحفظكِ ..

 

توقيع الأثرية

 


وَقَالَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ : « الجَمَاعَةُ مَا وَافَقَ الحَقَّ ؛ وإِنْ كُنْتَ وَحْدكَ » .
رواهُ ابن عساكر في « تاريخ دمشق » ( 13 / 322 / 2 )
بسندٍ صحيحٍ عنه .
الأثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-May-2012, 04:02 PM   رقم المشاركة : [8]
خولة السلفية
عضو برونزي
 






خولة السلفية will become famous soon enoughخولة السلفية will become famous soon enough

افتراضي رد: [ تفريغ ] خطبة الجمعة بعنوان : « آفات الْلِّسَان . . ! »

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأثرية مشاهدة المشاركة

وكذٰلك السُّخرية من النَّاس ؛ وتَنَقُّصُّ النَّاس ؛ وتتبُّع زلاتهم ؛ ونقل الحديث في ما يُسِيءُ إلىٰ الآخرين !
فاتَّقوا الله ؛ عباد الله !
فاتَّقوا الله ؛ عباد الله !
تحفظُّوا مِن ألسنتكم ؛ فإنَّ اللِّسان هو أخطر الأعضاء !
تحفظُّوا مِن ألسنتكم ؛ فإنَّها سلاحٌ ذو حدَّين ؛ كثيرٌ مِن النَّاس لا يُبالي بإطلاق لسانه فِي المجالس ؛
علىٰ المسلم أنْ يشتغل بعيوبه ؛ ويترك عنه عيوب الآخرين
إلَّا مِن باب النَّصيحة فِي ما بينهُ وبينهم .
أمَّا أنْ يتَّخِذَ مِن أخطاءهم مجالًا لِلْحَديث فيهم فِي المجالس فإنَّ ذٰلك مِن أعظم الإثم !
حتَّىٰ ولو كانوا واقعين فيما يذكره عنهم ، فإنَّ ذٰلك مِن الغيبة !
فاتَّقوا الله ؛ عباد الله


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ومغفرته

جزاك الله خيرا وسدد خطاك

 

توقيع خولة السلفية

 

لا تقبل التوبة إلا إذا استوفت هذه الشروط، فإذا كانت المعصية بين العبد وبين الله تعالى لا تتعلق بحق آدمي فلها ثلاثة شروط:

الشرط الأول: أن تقلع عن المعصية فوراً.

الشرط الثاني: أن تندم على فعلها.

الشرط الثالث: أن تعزم ألا تعود إليها أبداً.

فإن فقد أحد هذه الشروط لم تقبل التوبة، وإن كانت المعصية تتعلق بآدمي فشروطها أربعة، هذه الثلاثة..

والرابع: أن يبرأ من حق صاحبها إن استطاع، فإن كانت مالاً أو نحوه رده إليه، وإن كانت غيبة استحلها منه، وإن لم يستطع أكثر من الدعاء له والتصدق عنه.
خولة السلفية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-May-2012, 07:55 PM   رقم المشاركة : [9]
أم هند السلفية
مشرفة القسم الإسلامي العام

 الصورة الرمزية أم هند السلفية
 





أم هند السلفية is just really niceأم هند السلفية is just really niceأم هند السلفية is just really niceأم هند السلفية is just really niceأم هند السلفية is just really nice

افتراضي رد: [ تفريغ ] خطبة الجمعة بعنوان : « آفات الْلِّسَان . . ! »



بارك الله فيك اخيه و أحسن إليك

 

توقيع أم هند السلفية

 

أم هند السلفية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آفات, اللِّسان

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:46 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2007 - 2016, vBulletin Solutions, Inc.
للأعلى
1 2 9 10 15 16 17 21 22 23 24 30 31 32 35 36 37 38 39 40 41 42 49 50 51 52 54 55 56 59 60 61 63 88 89 91 92 96 101 103 104 109 110 111 113 116 117 120 122